احلى كروان كروان الغرام
أ::عزيزى{ة} الزئر الكريم:: study

مرحبا بك اخى اختى الكرماءنحن نرحب بكم دائما فى منتدنا الغالى , ويرجا الانتقال الى صفحة التسجيل اذا كانت زئر جديد , اما اذا كانت عضو مسجل معنا انتقل الى تسجيل الدخول study

الادارة العامة lol!

احلى كروان كروان الغرام

ألف مبروك يامصريين .. الف مبروك لكل أحرار العالم ..بحبك يا بلدى..
 
الرئيسيةالبوابة الجديدةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
الثورة المصرية 2011تحيةا الى كل الشهداء فى ثورة 25 يناير وتحية الى كل شعب مصروكل الوطن العربى ثورة 25 يناير
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
nanny26
 
MeMoO
 
مرام العنيده
 
hamed_56
 
عبد الرحمن _2828
 
ابو سلمى
 
هانى ابراهيم
 
محمد الحسينى
 
mm33
 
حماده عبد الله اسماعيل
 
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 

.: عدد زوار المنتدى :.

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 342 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو wessam فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2554 مساهمة في هذا المنتدى في 2018 موضوع
uuoous10.gif

شاطر | 
 

 الثقافة جنسية ))) الجزء ثانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nanny26
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar

عدد المساهمات : 1668
نقاط : 26320
تاريخ التسجيل : 31/07/2009
العمر : 33
الموقع : ولا حاسس بالامان ولا حاسس بالزمان وداع الدنيا بعدك بقيت مستعجله احلام مفيش احلام نسيان مفيش نسيان وكرهت العمر بعدك مش قادر اكمله أنا عايش مستنيك بقلبى وحياتى واقفة عليك وعمرى وعنيا بيسألونى امتى هيشوفوك انساك على اد مقدر الاقيك توحشنى اكتر وامنع تفكيرى عنك الاقينى فيك بفكر انا عايش ومستنيك بقلبى وحياتى واقفة عليك وعمرى وعنيا بيسألونى امتى هيشوفوك

مُساهمةموضوع: الثقافة جنسية ))) الجزء ثانى   الأربعاء ديسمبر 09, 2009 8:38 pm

(((
الثقافة جنسية ))) الجزء ثانى



أولاً: الإسراف في الحياء لقد توارثنا تصورًا خاطئًا
مؤداه أن خلق الحياء يمنع المسلم من أن يخوض في أي حديث يتصل بأمور الجنس،
وتربينا على اجتناب التعرض لأي أمر من هذا القبيل، سواء بالسؤال
إذا اشتدت حاجتنا إلى سؤال أم بالجواب إن طلب منا الجواب، أو
بالمشاركة في مناقشة هامة وجادة، إن الجنس وكل ما يتعلق به من قريب
أو بعيد يظل-في إطار هذا التصور الخاطئ- وراء حجب كثيفة لا يستطيع
اختراقها إلا من كان جسورًا إلى درجة الوقاحة أو كان ماجنًا، أو
كان من الدهماء الذين حرموا كل صور التهذيب. أما الأسوياء
والمهذبون فشأنهم عندنا عجيب، إذا أثير حديث جاد وبصورة عرضية فيه
رائحة الجنس تراهم وقد تضرج وجههم من الخجل، وارتج عليهم في المسلك والقول،
وكأنهم وقعوا في مأزق حرج، وربما لاذوا بالفرار بعيدًا، وإذا
فرضنا أن تجرأ أحد الكبار (والد أو مدرس) وفتح حديثًا يقصد به
تقديم نصيحة في أمر من أمور الجنس فإنك ترى المستمعين قد استقبلوه
بامتعاض، وقالوا لأنفسهم: ليته سكت، وربما انصرفوا بعيدا أو حاولوا
توجيه الحديث وجهة أخرى، وإذا حوصروا واضطروا للإنصات طلوا على
مضض وكأن آذانهم ونفوسهم لا تطيق احتمال سماع مثل هذا الكلام
الثقيل!! وإذا كان لا بد من حديث الجأت إليه ضرورة ملحة فلا بد أن
يكون همسًا وبين جدران مغلقة بل محكمة الإغلاق، وكأنهم يأتون أمرًا خبيثًا
منكرًا، ينبغي إخفاؤه عن أعين الناس وعن آذانهم، ثم لا بد أن
يمهدوا للحديث تمهيدًا طويلاً ثم يلجون في الموضوع على استحياء وفي
حرج بالغ، ولا يكادون معه يفصحون عما يريدون إلا بعد عناء شديد
ومجاهدة مضنية، وإذا عرضت للشاب أو الشابة مشكلة تتصل بالأمور
الجنسية أو الأعضاء الجنسية حار في التماس التصرف الملائم، والجهة
التي يمكن أن يقصدها بحثًا عن حل أو علاج، هل يتحدث مع الوالد أو
الوالدة أم مع الخادم أو الخادمة، مع المدرس أو المدرسة، أم مع
الزميل أو الزميلة، وغالبا ما يكون الحديث مع الخادمة أو الخادم، ومع
الزميل أو الزميلة أهون منه مع الوالد أو الوالدة ومع المدرس أو
المدرسة، والسبب هو الحاجز الذي أقامه هؤلاء الكبار بينهم وبين
أبنائهم وتلاميذهم، أقاموه بصورة غير مباشرة بصمتهم عن كل ما يتعلق
بالأمور الجنسية سنوات طوال، وبصدهم للصغار حين يثيرون أسئلتهم
الساذجة البريئة في مجال الجنس. وهذا مما ألقى في روع الأبناء منذ
الصغر أن كل ماله صلة بالأمور الجنسية يعتبر عيبًا لا يجوز الخوض
فيه، وأمر يحسن من باب الحياء أو الواجب البعد عنه بعد المشرقين وهكذا صار
من شأن المهذبين أن يفضلوا الصمت، ويتحملوا آثاره مهما كانت مزعجة
مؤلمة، على معاناة الحديث، مع أن الحديث يمكن أن يُسهم في علاج
المشكلات، بل قد يكون فيه البلسم لجراح نفسية عميقة، وخلاصة الأمر
أن ذلك الحياء المسرف ما هو إلا وضع نفسي نشأ ونما وتمكن منا، حتى
ليستعصي علاجه إذا حاولنا العلاج، وذلك نتيجة أوهام وتقاليد بالية
ما أنزل الله بها من سلطان لكننا توارثناها جيلاً بعد جيل، وكأنها
دين نستمسك به ونلقى الله عليه، وما درينا أننا أسرفنا على أنفسنا،
واتبعنا أهواءنا، وخالفنا شرع الله الحكيم، وهدي نبينا الكريم وسيرة
أصحابه الأطهار

_________________

height="388" src="http://iraqnaa.com/ico/image/022.gif" width="400" border="0">

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.carwan.tk
 
الثقافة جنسية ))) الجزء ثانى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احلى كروان كروان الغرام :: عالم ادم وحواء :: قسم الثقافة الجنسية-
انتقل الى: